قاووق: المقاومة هي العقبة الأكبر أمام مشاريع التطبيع مع العدو الإسرائيلي

    91

    أكد عضو المجلس المركزي في حزب الله” الشيخ نبيل قاووق أن المقاومة هي العقبة الأكبر أمام مشاريع التطبيع مع العدو الإسرائيلي وعلى نتنياهو أن يقلق منا لا أن نقلق منه.

    واعتبر أن إعلان العدو أن جيش الاحتلال الاسرائيلي غير جاهز لمواجهة حزب الله في لبنان هو إنجاز للمقاومة وعنوان مجد للبنان وتحصين ومنعة للوطن أمام كل الحكومات الإسرائيلية”. وشدد على أن عجز العدو عن مواجهة حزب الله دفع أعداء لبنان للرهان على الفوضى في البلد وعلى انهياره، وعلى خيارات رئيس يخدم المطالب الإسرائيلية.

    وقال قاووق جاء خلال حفل تأبيني أقيم في بلدة كفرصير الجنوبية البلد في حال إنهيار والمطلوب إنتخاب رئيس للجمهورية تكون أولويته إنقاذ البلد من الأسوأ ومن الإنهيار الشامل. نريد رئيسا للجمهورية ينقذ لبنان من أزماته ولا يغرقه أكثر فأكثر.

    وتابع: إن الفريق الذي يحمل شعار التحدي والمواجهة يدخل في مواجهة مع أكثر من نصف الشعب اللبناني. هم يريدون رئيسا يتحدى المقاومة ويواجه المقاومة وليس أعداء لبنان وأزماته. ونحن في لبنان نمتلك معادلات داخلية حساسة وهناك إنجازات صنعت بدماء الشهداء ومعادلات وطنية لا تسمح لوصول من يراهن عليه العدو، إنما نريد رئيسا يخفف من معاناة اللبنانيين وتكون أولويته إعادة الثقة بين اللبنانيين وليس إستعادة الثقة مع خصوم وأعداء لبنان. وأصحاب منطق التحدي والمواجهة أعلنوا عن شعارات أكبر من أحجامهم تجاوزوا فيها مرحلة طعن المقاومة في الظهر ليعلنوا أنهم يريدون مواجهة المقاومة وجها لوجه وهم بذلك يريدون أخذ البلد إلى الفتنة.

    وقال: حزب الله وحلفاؤه يقاربون الإستحقاق الرئاسي بإيجابية وبروحية التوافق ويطرحون التفاهم والحوار لإنقاذ البلد برئيس يؤتمن على البلد وعلى الوحدة الوطنية.

    وختم قاووق: جربوا في المجلس النيابي سبع مرات أن ينتخبوا رئيس مواجهة وتحد وفشلوا وقد آن الآوان أن يقتنعوا بأنهم غير قادرين على إنتخاب رئيس مواجهة لأن هذا المنطق وصل إلى طريق مسدود فكفى عنادا، وعليهم أن يتقبلوا حقيقة أن البلد يحتاج إلى حوار وتوافق وطني وهو الطريق الأضمن لإنتخاب رئيس للجمهورية.

     

    المصدر : قناة العالم

    اترك تعليق

    قم باضافة تعليق
    الرجاء ادخال اسمك هنا