ألمانيا تعارض قرارا روسيا حول مكافحة تمجيد النازية

    86

    قال غريغوري لوكيانتسيف مفوض الخارجية الروسية لحقوق الإنسان والديمقراطية وسيادة القانون، إن إيطاليا والنمسا وألمانيا صوتت ضد القرار الروسي الرامي إلى محاربة تمجيد النازية.

    وأضاف الدبلوماسي الروسي: “حسب ما أتذكر، هذه هي المرة الأولى في التاريخ التي تصوت فيها هذه الدول بهذا الشكل. في عام 2011 حدث انقسام في صفوف الاتحاد الأوروبي وصوتت بعض الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي ضد قرار من هذا النوع وامتنع البعض عن التصويت، أقسم ممثلو ألمانيا وإيطاليا والنمسا عندها أنهم لن يتمكنوا أبدا، لأسباب مبدئية، من التصويت ضد وثيقة تدين تمجيد النازية”.

    يوم أمس الجمعة، تبنت اللجنة الثالثة للجمعية العامة للأمم المتحدة مشروع قرار بعنوان “محاربة تمجيد النازية والنازية الجديدة والممارسات الأخرى التي تساهم في تصعيد الأشكال المعاصرة للعنصرية والتمييز العنصري وكراهية الأجانب وما يتصل بذلك من تعصب”. ومن المعروف أنه يتم التصويت على مثل هذه الوثيقة سنويا.

    هذا العام، صوتت 106 دول لصالح مشروع القرار، بما في ذلك كما جرت العادة دائما إسرائيل. وعارضت الوثيقة ليس فقط الولايات المتحدة وأوكرانيا كما كان الحال في السنوات الأخيرة، بل وألمانيا وبريطانيا وفرنسا واليابان وإيطاليا وجورجيا ودول البلطيق وهنغاريا. وبررت هذه الدول موقفها، بالزعم بأن روسيا تستغل موضوع مكافحة النازية الجديدة من أجل تنفيذ عملية عسكرية خاصة في أوكرانيا.

    المصدر : RT

    اترك تعليق

    قم باضافة تعليق
    الرجاء ادخال اسمك هنا