المقاومة الفلسطينية تشيد بعملية “كريات أربع”: الخليل “تزأر” من جديد وتضرب في عمق الاحتلال

    87

    أشادت فصائل فلسطينية بعملية إطلاق النار قرب مستوطنة “كريات أربع” بالخليل، وأكدت أنّها تأتي في سياق الرد الطبيعي على جرائم الاحتلال.

    الجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين، عبّرت عن فخرها بعملية الخليل البطولية التي أدّت إلى مقتل مستوطن وإصابة 6 آخرين من بينهم “شخصية معروفة” بعـملية إطلاق النار في مستوطنة “كريات أربع”.

    وشدّدت الشعبيّة على أنّ هذه العملية النوعيّة بعض من ردّ شعبنا على جرائم الاحتلال ومستوطنيه المتواصلة، وانتصار لدماء الشهداء، مُؤكدةً أنّ عملية الخليل تثبت من جديد أنّه مهما تصاعدت جرائم الاحتلال ضد شعبنا فإنّها لن تمرّ دون عقاب، وستجد منه ردًا مزلزلاً عليها.

    وأشارت الشعبيّة إلى أنّ العملية وجّهت رسالة قوية لجيش الاحتلال بأنّ كل جرائمه وقتله المستمر وحصاره وإغلاقه لمدن ومخيمات شعبنا في الضفة فاشلة، ولن تنجح في كسر إرادة الصمود والعزيمة والمقاومة لدى أبناء شعبنا.

    أما المتحدث باسم حركة الجهاد الاسلامي طارق عزالدين، فقال إنّ “عملية الخليل البطولية جاءت لتقول للاحتلال وقادته أنّ شعبنا الفلسطيني حر وسيبقى يلفظ الاحتلال عن أرضه”.

    وأضاف عز الدين أنّ “عملية الخليل تأتي في سياق الرد الطبيعي على الاحتلال وجرائمه المتصاعدة لتقول إنّ دماء شهداء شعبنا في الضفة لن تذهب هدرًا ولن ننساها ما حيينا”.

    وتابع “الخليل اليوم تقول كلمتها بالخطوط العريضة إنّها جاهزة لتقف في وجه المحتل المجرم وتوحد ساحات الاشتباك مع هذا الاحتلال الفاشي”.

    بدوره، المتحدث باسم حركة حماس حازم قاسم أكّد أنّ فلسطين تعيش ثورة عارمة وكبيرة في كل أرجائها، وقال “نحن أمام انتفاضة حقيقة في كل مدن وقرى ومخيمات الضفة والقدس”.

    وأضاف “اليوم مدينة الخليل تكمل المشوار فهي دائماً كانت في صدارة الفعل الجهادي المقاوم”، ولفت إلى أنّ “مدينة الخليل تزأر من جديد وتضرب في عمق الاحتلال”.

    وبيّن قاسم أنّ “هذه المقاومة والثورة لا يمكن أن تخمد ولن تستطيع قوة في الأرض أن تلتف عليها”.

    وختم “شعبنا اتخذ قراره بمواصلة القتال والثورة على هذه المحتل حتى دحره، وإقامة دولتنا الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف”.

    المصدر : الشرق الأوسط 

    اترك تعليق

    قم باضافة تعليق
    الرجاء ادخال اسمك هنا