قيادي بتيار الحكمة: السوداني جاء بدعم كل الكتل السياسية ويجب ان ينجح بقيادة المرحلة

64

اكد القيادي في تيار الحكمة عمر السامرائي ان رئيس الوزراء العراقي المكلف محمد شياع السوداني جاء بدعم كل الكتل السياسي الشيعية والسنية والكردية، وبانه يجب ان يستغل هذا الامر لقيادة المرحلة المقبلة واصلاح النظام الحكومي.

وقال السامرائي  إن السيد السوداني هو مرشح الكتلة الاكبر والتي تحالف معها كل الكتل السياسي من ضمنها من البيت السني ومن البيت الكردي والبيت الشيعي المتمثل بالاطار التنسيقي، واليوم كل الكتل السياسي تعي حجم الضغوطات والمسؤولية التي وقعت على عاتقها، وبالتالي لابد ان ينجح السيد السوداني بقيادة هذه المرحلة.

واضاف: سابقا اي مرشح لرئاسة الوزراء كان ياتي من حزب او من كتلة معينة اما الان السوداني هو جاء بدعم كل الكتل البرلمانية سواء من الشيعة او السنة او الكرد، بالتالي اليوم لابد ان ينجح بهذا الدعم وان يستغل السوداني هذا الدعم واكدنا مرارا وتكرارا اننا كتيار حكمة بقيادة السيد عمار الحكيم اننا لا نشترك بهذه الحكومة لكن واجبنا الوطني اننا بقينا محافظين على الاطار التنسيقي والمكون الاكبر لاستلام السلطة وهذه المسألة لا بد ان يتم مراعاتها من قبل الجميع، واعتقد ان السيد السوداني هو رجل دولة وسوف يقود البلد في هذه المرحلة المقبلة.

وتابع السامرائي: في الحكومات السابقة كان الفساد ينخر بمؤسسات الدولة، ولذلك فعلى السيد السوداني أن يعالج هذا الفساد، وهو لديه برنامج حكومي من 30 نقطة ويجب ان تكون هناك مفاضلة على النقاط والمشاكل التي تعصف بالبلد ومن اهمها مسألة الفساد والقضاء عليه والصحة والتعليم وكل مفاصل الدولة والبنى التحتية.

واردف قائلا: يجب على السوداني ان يكون لديه برنامج حكومي مرشق من عدة نقاط وان يكون لديه اولويات بمسالة اصلاح النظام الحكومي الذي هو مسألة بعض القوانين التي سوف تشرع داخل قبة البرلمان واهمها قانون الانتخابات.

المصدر : قناة العالم

اترك تعليق

قم باضافة تعليق
الرجاء ادخال اسمك هنا