“هآرتس”: الحقيقة أن “إسرائيل” مردوعة من حزب الله

114

الإعلام الإسرائيلي لا يزال ينقل التخبط الإسرائيلي إزاء ملف ترسيم الحدود مع لبنان، وصحيفة “هآرتس” الإسرائيلية تقول إن حديثاً عن يوم القيامة يدور في “إسرائيل”.

تحدثت صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية عن الاتفاق البحري مع لبنان، ورأت فيه تغليباً لإرادة حزب الله.

وقالت الصحيفة: “وسط الجدل الدائر في الاتفاق البحري مع لبنان تهتز قضية مكبوتة، احتمال اشتعالها وانفجارها مماثل لاحتمال انفجار حقل غاز ضخم، وهي حقيقة أن إسرائيل مردوعة من حزب الله”.

ورأت “هآرتس” أن الإسرائيليين “غير معنيين بمناقشة ثمن الحرب على حزب الله”، مشيرة إلى أنه “يجري الحديث عن سيناريو يوم القيامة. آلاف الصواريخ ستسقط على إسرائيل، دمار مهول، قرى مدمّرة، آلاف المدنيين قتلى، مئات آلاف الجرحى”.

ورأت أن “لدى إسرائيل أسباباً جيدة جداً للسعي إلى تفاهم مع حزب الله أو، لسوء الحظ، إلى ميزان رعب، لأن صدمة حرب أخرى في مقابل الحزب ستترك ندبة عميقة”.

وتشغل قضية ترسيم الحدود البحرية مع لبنان الإعلام الإسرائيلي، حيث رأى الأخير في الاتفاق مع لبنان استسلاماً إسرائيلياً لحزب الله. وفي هذا السياق، قال جنرال إسرائيلي أمس إن “ما يحدث يعد سابقة خطرة، فحزب الله يهدد وإسرائيل تجثو على ركبتيها”.

وبهذا الصدد، أكّد الأمين العام لحزب الله، السيد حسن نصر الله، يوم أمس، أنّ المقاومة أمام ساعات حاسمة في مسألة ترسيم الحدود البحرية اللبنانية، واستخراج النفط والغاز، مشيراً إلى أنّ المفاوضات بشأن اتفاق ترسيم الحدود البحرية اللبنانية كانت صعبة في الأيام الماضية.

وقال السيد نصر الله “إلى حين التوقيع، علينا أن نحتاط في ظل المواقف الإسرائيلية المتناقضة”، وأضاف “حين يعلن الرئيس اللبناني الموقف المؤيد للاتفاق، تكون الأمور بالنسبة إلى المقاومة قد أُنجزت”.

المصدر: صحيفة الهارتس

اترك تعليق

قم باضافة تعليق
الرجاء ادخال اسمك هنا