تجدد الاشتباكات بين أرمينيا وأذربيجان.. ويريفان تتهم باكو باستخدام المسيّرات

116

المتحدث الإعلامي باسم وزارة الدفاع الأرمينية يتهم أذربيجان باستخدام الطائرات المسيرة والمدفعية على حدود البلدين خلال الاشتباكات الأخيرة.

قالت وزارة الدفاع الأرمينية أنّ اشتباكات جديدة اندلعت بين القوات الأذربيجانية والأرمينية، صباح اليوم الأربعاء، غداة مقتل العشرات في أعنف قتال بين الجارتين منذ العام 2020.

واتهم المتحدث الإعلامي باسم وزارة الدفاع الأرمينية أرتوم توراسيان، اليوم الأربعاء، الجانب الأذربيجاني باستخدام الطائرات المسيرة والمدفعية على الحدود الأرمنية الأذربيجانية.

وقال توراسيان خلال إحاطة إعلامية: “استمر التوتر على الحدود الأرمنية الأذربيجانية ليل 14 أيلول/سبتمبر. استخدم العدو طائرات من دون طيار في اتجاه جيرموك”.

وأضاف: “استخدم العدو قذائف مدفعية هاون وأسلحة من العيار الثقيل، لا سيما في اتجاه جيرموك وفيرين شورزا”.

وأمس الثلاثاء، أعلنت أرمينيا وأذربيجان أنّ اشتباكات حدودية اندلعت بين قواتهما على نطاق واسع، ما أدى إلى مقتل عدد من العسكريين الأذربيجانيين، من دون تحديد حصيلة نهائية للإصابات.

وقالت وزارة الدفاع الأرمينية في بيان: “فجر الثلاثاء، شنّت أذربيجان قصفاً مكثّفاً بالمدفعية وبأسلحة نارية من العيار الثقيل على مواقع عسكرية أرمينية”، فيما اتّهمت وزارة الدفاع الأذربيجانية القوات الأرمينية بشنّ “أعمال تخريبية واسعة النطاق”.

ويتنازع البلدان، منذ عقود، على السيادة على إقليم ناغورنو كاراباخ، الذي تتهم أذربيجان جارتها أرمينيا باحتلاله، فيما تقول أرمينيا إنّ الإقليم تابع لأراضيها.

المصدر:قناة الميادين

اترك تعليق

قم باضافة تعليق
الرجاء ادخال اسمك هنا