من أمريكا إلى أوروبا.. هكذا يُستهدف المسلمون بالتجسس والمراقبة

135

تلاحق الولايات المتحدة الأمريكية ودول أوروبية المسلمين من كل جانب وتستهدفهم عبر التجسس والمراقبة وسرقة البيانات بذريعة “مكافحة الإرهاب”. وكان آخر ما كُشف في هذا الإطار مراقبة جهاز المخابرات الإقليمي المركزي في فرنسا مسلمين بسبب آرائهم السياسية.

اترك تعليق

قم باضافة تعليق
الرجاء ادخال اسمك هنا