ماكرون ينتقد هجوم بوتين على أوكرانيا و يصفه ب ” الوحشي”

141

بعد ساعات من حديثه هاتفياً مع فلاديمير بوتين، اتهم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الرئيس الروسي بشن “هجوم وحشي” على أوكرانيا، في انتهاك انتقامي للقانون الدولي.

ماكرون، الذي حاول بلا كلل، ولكن من دون جدوى، منع الغزو الروسي لأوكرانيا، وتفاخر منذ مدة طويلة بأهمية الحوار مع بوتين؛ بات ينتقد بشكل متزايد الرئيس الروسي مع استمرار الحرب.

وحذر المواطنين الفرنسيين من أن أزمة الطاقة والاقتصاد التي تواجه أوروبا لم تنته بعد، واصفاً إياها بأنها “ثمن حريتنا وقيمنا”.

وقال ماكرون في خطاب بمناسبة الذكرى الـ78 لإنزال الحلفاء في جنوب فرنسا الذي احتله النازيون خلال الحرب العالمية الثانية: “منذ أن شن فلاديمير بوتين هجومه الوحشي على أوكرانيا؛ عادت الحرب إلى الأراضي الأوروبية، على بعد ساعات قليلة منا”.

وقال ماكرون إن بوتين يسعى إلى فرض “إرادته الإمبريالية” على أوروبا، مستحضراً “أشباح روح الانتقام” في “انتهاك صارخ لسلامة الدول”.

وفي وقت سابق الجمعة، تحدث ماكرون مع بوتين أكثر من ساعة، لحث روسيا على قبول شروط أوكرانيا للسماح لمفتشي الأمم المتحدة النوويين بزيارة أكبر محطة نووية في أوروبا. حيث تسود مخاوف دولية متزايدة بشأن الأمن في محطة زابوريجيا، التي تحتلها القوات الروسية، وتقع الآن في قلب المعارك.

كما ناقش القادة الجهود المبذولة لإخراج الحبوب والسلع الغذائية الأخرى من روسيا. المستثناة من عقوبات الاتحاد الأوروبي، بهدف إنهاء أزمة الحبوب.

وهذه المكالمة هي الـ20 هذا العام، ولكنها الأولى منذ ثلاثة أشهر.

المصدر : العربي

اترك تعليق

قم باضافة تعليق
الرجاء ادخال اسمك هنا