تصريحات بومبيو تعيد فتح ملف “الضباط الاماراتيين” في جهاز المخابرات

187

دعا الخبير الأمني حسين الكناني , الاحد , القوى الوطنية الى الإسراع في تصفية كافة العناصر المشبوهة في جهاز المخابرات العراقية وطرد ضباط المخابرات الاماراتيين الذين يعملون تحت غطاء التعاون والتنسيق, مبينا ان تصريحات بومبيو تؤكد بأن مطار بغداد الدولي مسيطر عليه بالكامل من قبل مخابرات وجواسيس المحتل الأمريكي.

وقال الكناني في تصريح لـ / وكالة الهدف / , ان ” تصريحات وزير الخارجية الأمريكي السابق مايك بومبيو بشأن عملية اغتيال قادة النصر باستخدام عملاء وجواسيس تابعين للمخابرات الامريكية وسفارة واشنطن ببغداد , لم تكن بالنسبة لنا مفاجئة بل انها حقائق، الا ان الحكومة الحالية لم تعر لها الأهمية واهملتها بتوجيه من الامريكان ” .
وأضاف ان “هذه التصريحات تؤكد بأن مطار بغداد الدولي مسيطر عليه بالكامل من قبل قوات ومخابرات وجواسيس المحتل الأمريكي”.
ودعا الكناني القوى الوطنية الى :الإسراع بتشكيل الحكومة وتصفية كافة العناصر المشبوهة في جهاز المخابرات العراقية والعاملين بالمطار والمنافذ الحدودية وطرد ضباط المخابرات الاماراتيين الذين يعملون تحت غطاء التعاون والتنسيق المعلومات مع نظيرته العراقية” .
واثارت تصريحات وزير الخارجية الأميركي السابق مايك بومبيو بشأن اغتيال قادة النصر (نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس والفريق قاسم سليماني) جدلا سياسيا وامنيا بشأن الدور المريب للسفارة الأميركية الذي يتجاوز حدود التمثيل الدبلوماسي.
وكان نائب رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة بغداد المنحل سعد المطلبي أكد في تصريح سابق لـ/الهدف/، ان تصريحات بومبيو كشفت عن وجود خلل كبير في امنية المطار تتحمله الحكومة وجهاز المخابرات.

  • وكالة الهدف نيوز

اترك تعليق

قم باضافة تعليق
الرجاء ادخال اسمك هنا