القانون يشيد بدور المحكمة الاتحادية..”اتخذت دور الرعاية الأبوية للعراق والعملية السياسية”

136

أكد القيادي في ائتلاف دولة القانون حيدر اللامي، اليوم الثلاثاء، أن المحكمة الاتحادية ومنذ انطلاق المرحلة الجديدة اتخذت دور الرعاية الأبوية للعراق والعملية السياسية، فيما بين أن القضاء وضع الأطراف السياسية على المسطرة وتعامل مع الجميع بالتساوي.

وقال اللامي في حديث لوكالة / الهدف نيوز /، إن “العملية السياسية مرت في مرحلة ترهل وتغيير خطير في مسارها، وهناك بعض الأطراف بدأت تتنمر على العملية السياسية وإضعاف الآخرين من خلال قوتها داخل قبة البرلمان أو في الشارع العراقي، لكن سلطة القضاء أوقفت الممارسات الخاطئة، وصححت مسار العملية السياسية”.

وأضاف، أن “المحكمة الاتحادية استطاعت من خلال القرارات الحقيقية والدستورية أن تأخذ دورها الوطني وان تضع كل شيء في نصابه، وهي من جعلت العملية السياسية مستقيمة”، مشيدًا بـ”جهودها وقراراتها التي خدمت بها الأطراف السياسية الوطنية، والشعب العراقي”.

وأوضح القيادي في ائتلاف المالكي أن “القضاء وضع الجميع على المسطرة وتعامل مع الجميع بالتساوي”، لافتا إلى أن “قرارات المحكمة الاتحادية ومنذ اليوم الأول للعملية السياسية الجديدة بدءًا من قضية الانتخابات وما بعدها، اتخذت الدور الأبوي، والرعاية الأبوية للعراق أولا وللعملية السياسية”.

وكان عضو مجلس النواب جاسم الموسوي قد اعتبر، يوم أمس الاثنين، قرارات المحكمة الاتحادية الأخيرة بشان إلغاء قانون الأمن الغذائي وتحديد صلاحيات حكومة تصريف الأعمال بالعادلة والمنصفة، فيما أكد أن سلطة القضاء دعمت القوى السياسية الوطنية والشعب العراقي في قراراتها الأخيرة.

  • وكالة الهدف نيوز

اترك تعليق

قم باضافة تعليق
الرجاء ادخال اسمك هنا