الصادقون : سيكون لنا موقف من تبرئة شخصيات ساهمت بإدخال داعش

200

اعربت كتلة الصادقون النيابية، الأحد، رفضها لكل المبررات والمحاولات المشبوهة لتبرئة السخصيات التي ساهمت بإدخال داعش إلى البلاد، مؤكدا ان كتلة الصادقون سيكون لها موقفا من تبرئة المدانين الاخيرة وتسوية ملفاتهم .
وقال النائب عن كتلة الصادقون رفيق هاشم الصالحي في تصريح لـ/وكالة الهدف/، إن “التحول الخطير واستمرار مسلسل تبرئة الشخصيات المطلوبة للقضاء بتهمة الارهاب يعيق بناء الدولة”.
وأضاف الصالحي، “اننا ككتلة صادقون سيكون لنا موقف داخل قبة البرلمان لرفض تسوية ملفات الوجود التي ساهمت بادخال داعش للبلاد”.
وأشار إلى أن “تبرئة شخصيات مجرمة من المحتمل أن تكون هناك حالات لاحقة لإعادة قادة الفتنة إلى الساحة السياسية فيما تذهب تصحيات ودماء العراقيين سدى”.
وكان النائب عن ائتلاف دولة القانون عارف الحمامي كشف في تصريح سابق، عن تفاصيل مخطط إعادة الشخصيات المطلوبة للقضاء العراقي بتهمة الإرهاب والتحريض الطائفي ، مشيرا إلى أن هذه الخطة رسمت في اربيل لجعلها أحد الأوراق الضاغطة على قوى الإطار التنسيقي.

  • وكالة الهدف ميديا

اترك تعليق

قم باضافة تعليق
الرجاء ادخال اسمك هنا