تشكيل العائدون البعثي يستمر في التسلل عبر العفو السياسي لدعم الحلبوسي والخنجر

336

كشف مصدر سياسي مطلع، الاحد، عن وجود اجتماعات سياسية كبيرة للقوى السنية من اجل ترتيب الاوضاع القضائية لشخصيات بعثية مهاجرة الى عمان او مطلوبة للارهاب في انقرة واربيل من اجل اعادتهم لبغداد، مبينا ان المشروع يهدف الى دعم الخنجر والحلبوسي في المرحلة المقبلة.

وقال المصدر في تصريح لـ/وكالة الهدف/، إن “خميس الخنجر وعبر شخصيات مقربة منه ومتنفذة في هيئة المساءلة والعدالة يستعد لتصفير حسابات قضائية وملفات لشخصيات بعثية لاعادتهم من عمان الى بغداد”.
واضاف ان “تلك التحركات تجري ضمن اهداف سياسية لدعم مشروع تحالف السيادة الذي بات يخشى من مشروع سني جديد من تحالف العزم عبر ضم شخصيات مثل الوزير المتهم بالفساد والارهاب رافع العيساوي”.
وأوضح المصدر، أن “طارق الهاشمي وعلي حاتم السليمان في اربيل وقيادات في مخابرات النظام البائد والحرس الخاص تمت اعادة حقوقهم التقاعدية عبر المساءلة والعدالة من اجل تقوية موقف الخنجر عند القوى البعثية”.

  • وكالة الهدف ميديا

اترك تعليق

قم باضافة تعليق
الرجاء ادخال اسمك هنا