دولة القانون: حكومة الكاظمي ارجعت العراق 20 سنة إلى الوراء

137

انتقد النائب عن ائتلاف دولة القانون محمد الصيهود ، اليوم الثلاثاء ، سياسة حكومة مصطفى الكاظمي ، وفيما أعتبر انها أرجعت العراق 20 سنة إلى الوراء، أشار إلى تقصيرها في مختلف الملفات على رأسها الأمني.

وقال الصيهود لوكالة / الهدف /، إن “الحكومة الحالية تقصيرها واضح في جميع الملفات وخاصة الامنية”، مبيناً أن “الدعم المقدم للاجهزة الامنية مخجل جداً ولا يتناسب ابدا مع حجم التحديات الكبيرة والخطيرة التي تواجه البلاد”.

وأضاف، أن “الكتل السياسية تتحمل حالياً مسؤولية كبيرة للإسراع في تشكيل حكومة وطنية قوية تستطيع فرض هيمنتها وسيطرتها على جميع الاراضي العراقية بدون وجود أي محتل، ودعم الاجهزة الامنية والحشد الشعبي”.

وأوضح النائب عن دولة القانون، أن “الحشد الشعبي والقوات الامنية استطاعوا ان يضعوا بصمة حقيقية والقضاء على داعش الارهابي بفترة وجيزة غير متوقعة”، مؤكداً أنها “قادرة مرة اخرى على فرض سيطرتها وتحقيق الامن والاستقرار التام للعراق”.

وختم الصيهود قوله، أن “حكومة مصطفى الكاظمي الحالية فشلت فشلا ذريعا بمختلف الملفات، وقامت بإرجاع العراق في جميع المجالات وخاصة الامنية الى اكثر من 20 سنة الى الوراء”.

  • وكالة الهدف ميديا

اترك تعليق

قم باضافة تعليق
الرجاء ادخال اسمك هنا