تهديدات بيت العنكبوت .حقيقة ام خيال … (برا وبحرا وجوا)

194
  • الخبير الاستراتيحي عباس الزيدي

تبتعد القيادات العسكرية الصهيونية عن ذكر اي اسلوب عملياتي لاستخدامه في الضربة المزعومة التي تريد القيام بها ضد جمهورية ايران الاسلامية ونحن هنا نطرح بعض الاسئلة
1_ هل الضربة جوية ام صاروخية
ام تكتفي بالعمليات السيبرانية
2_ نوع السلاح تقليدي ام نووي
3_ هل يستهدف المنشآت النووية فقط ام يتعدى الى سائر المنشآت الاخرى
4_ اذا كانت صاروخية فهل تطلق من منصات ارضية ام بحرية بمعنى من داخل تل ابيب ام من محيطات وبحار خارج حدود اسرائبل اللقيطة ( بوارج او غواصات )
5_ اذا كانت جوية فماهو المسار الجوي الذي تسلكة تلك الطائرات وماهي اجواء الدول التي تخترقها للوصول الى الاهداف الايرانية
وهناك العديد من الاسئلة تبعا للفرضيات آنفة الذكر والتي تترتب عليها اثار تتعدى حسابت المنطقة وسيتوضح لنا ذلك من خلال طيات البحث
اولا _ لاشك ان اسرائيل تسعى الى الى جملة من الاهداف منها ……
1_ تعطيل مسار المفاوضات في فينا بشتى الطرق
2_ الحصول على تاييد دولي لاستهداف جمهورية ايران الاسلام
3_ توريط امريكا واحراجها لعدة غايات ولعل من اهمها استخدام قواعدها المنتشرة والقريبة على ايران
4_ بتورط امريكا ينسحب الامر على حلف الناتو
5_ مع وجود سرائيل في القيادة المركزية الامريكية للشرق الاوسط يعني تورط دول الخليج في اي عدوان اسرائيلي على جمهورية ايران الاسلام
اذن وحسب ماتقدم هناك اكثر من فرضية
الاولى _ تحالف دولي بقيادة امريكية واسرائيلية
وهذا صعب مستصعب لان ايران تختلف عن العراق سواء في امكانياتها وقدراتها او من خلال علاقاتها وتحالفاتها وباستطاعتها ان تقوم بتحالف مقابل مما ينذر بخروج الامور عن السيطرة الى مستوى نشوب حرب عالمية
الثانية _ ان تقوم اسرائيل بعدوان انفرادي وهو ( الارجح ) او ثنائي مع امريكا على ان لاتستخدم الاخيرة قواعدها في المنطقة ( في تركيا او المانيا او الخليج…الخ )
ثانيا _ اذن هنا وحسب ماتقدم نرجح العدوان الانفرادي لاسرائيل ولابد لنا من الرجوع الى شكل الضربة العملياتي والسيناريو المحتمل ( صاروخي _، جوي _ ارضي _ بحري )
وعليه يقتضي الرد الايراني الركون الى الاسلوب العملياتي المستخدم من قبل اسرائيل وحسب التالي …….
1_ اجمالا اذا كانت الضربة باسلحة تقليدية فان الرد سيكون باسلحة تقليدية
2_ اذا كانت الضربة باسلحة نووية فان ايران تملك من الاسلحة التدميرية مايوازي ذلك مثل الكهرومغناطسية ….وغيرها
3_ اذا استهدفت فقط المنشات النووية وهو المرجح كمافعلت في مفاعل تموز العراقية فان ايران الاسلام لديها من القدرات العالية والدقيقة باستهداف المتشآت النووية الاسرائيلة
4_ اذا تعدت الضربة الاسرائيلة وشملت المنشات غير النووية الاخرى الحيوية والاقتضادية _ فان الرد الايراني سيكون بنفس المستوى ومع ملاحظة ان ايران سوف تستوعب تلك الضربات وان تعددت نظرا لمساحتها الكبيرة خلاف دويلة اسرائيل التي تهتز برمتها لعفطة عنز
5_ اذا كانت الضربة جوية فلابد من اتخاذ احد المسارات التالية
المسار الجوي الاول _ انطلاقا من اسرائيل عبر الاردن مرورا بالاجواء العراقية ومن ثم ايران
المسار الجوي الثاني_ من اسرائيل عبر الاجواء السورية مرورا بالعراق ومن ثم ايران ولاشك ان ايران اتخذت احتياطاتها القوية لمثل هكذا سيناريو مع وجود الحليف الروسي
المسار الثالث _من اسرائيل مرور بالاجواء السورية والتركية وصولا الى ايران
المسار الرابع _ ( وهو الارجح ) انطلاقا من اسرائيل مروا بالاجواء اللبنانية والسورية مرورا بالعراقية ثم ايران
المسار الخامس _ ( مرجح ايضا ) من اسرائيل مرورا بالاردن والعراق والاجواء الكويتية وصولا الى ايران
المسار السادس _ من اسرائيل عبر الاجواء الاردنية ثم السعودية واحد الدول الخليجية _ (اما البحرين او قطر او الامارات ) _ وصولا الى ايران
المسار السابع _ ( مرجح بقوة ) من اسرائيل واستخدام الاجواء عبر البحر الاحمر وباب المندب وخليج عدن ثم البحر الاحمر مرورا بخليج عمان وصولا الى ايران
وفي جميع الاحتمالات لابد من الالتفات الى قضيتين مهمتين
1_ في جميع المسارات لابد من. وجود طائرة وقود لغرض الارضاع الجوي على اقل تقدير تكون في منتصف المسافة _ بمعنى خارج الاجواء الاسرائيلية بالاف الكيلو مترات … ومن يتحمل مسولية ذلك ..من الدول
2_ بالاضافة الى الدول المذكوة وعند استخدام المسار الجوي البحري فان هناك دول ساحلية اخرى سوف تتورط مثل مصر والسودان وارتيريا وجيبوتي واليمن والسعودية وسلطنة عمان …الخ

وهذا العمل يترتب عليه اثر كبير وردة فعل عنيفة سواء من جمهوية ايران او حلفائها وعن الكيفية التي سمحت بها تلك الدول باستخدام اجوائها لمثل ذلك العدوان سواء في طائرات الارضاع الجوي او الطائرات القاصفة
ثالثا _ الامر ينطبق على على استخدام قطع بحرية لاطلاق الصواريخ مثل ( البوارج او الغواصات ) سواء
1_ من البحر الابيض المتوسط او من المحيط الاطلسي الشمالي بعد تجاوز مضيق باب المندب او عن طريق المحيط الاطلسي الشمالي او الوصول الى المحيط الهندي
2_ او عن طريق القطع البحرية التي تعبر من قناة السويس الى البحر الاحمر وخليج عدن وباب المندب وصولا الى المحيط الهندي
ايضا ستتورط تلك الدول وتتسائل عن كيفية سماحها للقطع الاسرائيلة لاستخدامها المياه الاقليمية في العدوان ومما لاشك فيه سوف يترتب اثر ورد ايراني مزلزل وعنيف لايقتصر على اسرائيل المعتدية فقط بل على تلك الدول المساهمة وكلا بحسب تورطها
رابعا _ فرضية استخدام الصورايخ عبر المنصات الارضية ومن البديهي جميع الدول سوف تمتنع عن منح الموافقة لاسرائيل لاستخدام اراضيها بما فيها اذربيجان ولن يبقى سوى استخدام الاراضي الفلسطينية التي اغتصبها الكيان الصهيوني ومايسمى بدويلة اسرائبل
وقد اشرنا سابقا الى القدرة الاستيعابية والمساحة الجغرافية والفارق الشاسع والكبير لامتصاص الضربات بين ايران الاسلام والكيان الصهيوني وفي كل الحالتين سواء اقتصرت تلك الضربة على المنشات النووية الايرانية او تعدت ذلك الى منشات اخرى
خامسا _ فرضية الطائرات المسيرة المسلحة والقاصفة
ربما يتحدث البعض عن استخدام مثل تلك القدرات لدى اسرائبل وهو امر مستبعد بلحاظ توجيه الاقمار وايضا التوجيه عبر الاقمار ( الاولى تختلف عن الثانية ..للتركيز لطفا .. ) مع ملاحظة التالي
1_ ان تطلق اسرائيل تلك الطائرات من الاراضي الاسرائيلية من خلال فريق مختص ومن ثم يستقبل فريق اخر متقدم ( متموضع في احد الدول القريبة على ايران مثل الخليجية او اذربيجان ) بتوجيه تلك الطائرات للوصول الى اهدافها في العمق الايراني
فان ذلك سوف يكشف عن طريق القدرات الايراتية او الاقمار الصناعية لاحد اصدقاء ايران
وبالتالي يترتب اثر ورد مقابل على تلك الدول
2_، لو سلمنا ان العملية سوف تدار ويتم توجيه تلك الطائرات المسيرة القاصفة عبر قمر المعلومات والاستخبارات الاسرائيلي الخاص ( كما حصل في العملية الامريكية الغادرة باغتيال العالم النووي الايراني رضوان الله عليه ) فان العملية تختلف لان تلك العملية استخدمت فيها الية ارضية انفجرت بعد عملية اطلاق النار و هي تختلف عن طائرة مسيرة في الجو ومن المستحيل ان تكون خارج نيران الدفاعات الايرانية التي نجحت في اسقاط اكثر من طائرة مسيرة سواء بالنيران المباشرة او عن طريق السيطرة الالكترونية وانزالها على الارض وتلك مجازفة لن تقوم بها اسرائبل لانها حريصة على تكنلوجيا واسرار اسلحتها المتقدمة
3_ الاجواء التي تستخدمها تلك الطائرات ايضا ستكون تحت المسائلة ويترتب عليها اثر ورد قوي يوازي حجم الضرر
خامسا _ قامت اسرائيل باكثر من عدوان متكرر على لبنان وسوريا والعراق وعلى فصائل مقاومة فلسطينية واسرائيل مشاركة الان في العدوان السعودي الاماراتي على اليمن ….. وجميع تلك الدول حذرت اسرائبل بانها سوف ترد في الوقت والزمان المناسب …….
بمعنى انها (تلك الدول) تنتظر مثل هكذا مجازفة اسرائيلة لكي تقتص منها في ساعة واحدة
وهنا لا اسرائيل بمستوى ان تصمد او حليفتها قادرة على حمايتها ولعل ماحصل في غزة وما حققه ابناء المقاومة يكشف بوضوح عن ميزان القوى ……؟؟؟؟؟؟؟
فهل تستطيع اسرائيل وقبتها الحديدية ان تواجهه عشرات الصواريخ اللبناتية او اليمنية او الفلسطينية او العراقية او السورية …او الايرانية …؟؟؟ في ساعة واحدة
سادسا _ في كل الفرضيات المتقدمة ومهما كان شكل واسلوب وحجم العدوان بري او بحري او جوي
انفرادي من قبل اسرائيل فقط او ثنائي _، امريكي اسرائيلي فان الرد الايراني سيكون عنيفا ومزلزلا وعلويا وحيدريا يغيض العدا
ويسر الصديق بالمستوى والحجم والقدر الذي يشكل مفاجئة لكل الاطراف العدوه لايران اوالصديق منها
لان ايران كشفت عن البعض القليل من قدراتها ولعل الاكثرية لايعرفون ذلك
سابعا _ الخلاصة ….
بعد مناقشة الفرضيات نعتقد اعتقادا جازما انه حتى لو توفرت الامكانيات والموافقات الدولية للكيان الصهيوني لن ولم يقدم على مثل تلك المحازفة لانها تعصف بالاوضاع الاقليمية والعالمية وتمسح اسرائبل من الوجود وترسم خارطة جغرافية جديدة تختفي فيها بعض الممالك والدويلات مع اسرائيل

اذن … التهديدات الاسرائيلة فارغة وانها جعجعة بلا … طحين
ولقد استثمرت تلك التهديدات للترويج لبضاعتها الفاسدة و لتوريط الخانعين بالتطبيع والتمدد بالمنطقة وابتزاز الجبناء وهناك اهداف شيطانية اخرى يعرفها الاحرار

  • شبكة الهدف للتحليل السياسي والأعلامي

اترك تعليق

قم باضافة تعليق
الرجاء ادخال اسمك هنا