نصيف تهاجم الكويت: قتلتنا جوعا وسرقت نفطنا واراضينا بالتعاون مع مسؤولين عملاء!

180

أكدت عضو مجلس النواب السابق عالية نصيف، السبت، ان التعويضات التعسفية التي أخذتها الكويت من العراق بموجب قرارات مجلس الأمن الجائرة هي مال مسروق من الشعب العراقي، متهمة الكويت بقتل العراقيين جوعا وسرقة نفطهم واراضيهم بالتعاون مع مسؤولين عملاء.
وقالت نصيف في بيان تلقت /وكالة الهدف/، نسخة منه، إنه “بحسب تصريحات الحكومة العراقية فإن العراق سينهي ملف تعويضات الكويت مطلع 2022 ، فبعد سداد مبلغ 490 مليون دولار، تبقى 629 مليونا فقط من أصل مجمل التعويضات البالغة 52.4 مليار دولار، أي أن ملف التعويضات الذي أثقل الشعب العراقي سينتهي ويُطوى بعد أيام “.
وأوضحت نصيف، أن “الكويت عاقبت الشعب العراقي بدلاً من معاقبة نظام صدام الذي لم يتضرر هو وأقرباؤه من الحصار لأنهم يعيشون عيشة مترفة في قصورهم، بينما الناس البسطاء باعوا اثاث بيوتهم من اجل لقمة العيش، وليسجل التأريخ بأن آلاف العراقيين ماتوا جوعاً بسبب الكويت وبينهم اطفال، وهذا بحد ذاته ملف سوف يُفتَح يوماً ما لتتم تصفية الحساب، علماً بأن الكويت ظلمت الأجيال (الكويتية) القادمة أيضاً باعتبار ان العراقيين يوماً ما قد يلجأون الى عدة خيارات لاستعادة حقهم، رغم أننا ضد لغة الثأر والحقد والانتقام “.
وأشارت الى أن “الكويت لم تكتفِ بقتل العراقيين جوعاً وحرماناً، بل إنها بعد سقوط النظام السابق سرقت ثرواتنا ونفطنا وأراضينا ومياهنا بالتعاون مع وزراء ومسؤولين عملاء ولجان الخسة والعمالة ” ، مؤكدة :” ان على الكويت ان تراجع نفسها قبل أن يأتي يوم لاينفع فيه الندم ولن تُقبَل منها الأعذار “.

  • وكالة الهدف ميديا

اترك تعليق

قم باضافة تعليق
الرجاء ادخال اسمك هنا