الكعبي: التحركات الاميريكية تؤكد استمرارها بالتواجد العسكري داخل العراق

32
قوات اميركية

رأى المحلل السياسي سعد محمد الكعبي، الاحد، ان الحكومة العراقية لم توضح طبيعة الاعداد الاميركية التي ستبقى على ارض العراق، لافتا الى ان تحركات القوات الاميركية وادخالها المعدات العسكرية بين الحين والاخر قادمة من الكويت يؤكد استمرار تواجدها العسكري داخل العراق.

وقال الكعبي في تصريح لـ /الهدف ميديا/، ان “الانسحاب الاميركي من العراق وفي حال كان واقعا في نهاية العام الجاري، فأن هناك الكثير من الامور التي تحتاج الى توضيح من قبل الحكومة وخصوصا مايتعلق بالقوات التي تتواجد داخل السفارة حيث تعمل على ترويع اهالي العاصمة بين الحين والاخر”.

واضاف ان “الحكومة لم توضح طبيعة الاعداد التي تتواجد حاليا داخل العراق كما انها لم تعلن كم هي القوات التي ستغادر والاعداد التي ستبقى داخل القواعد، اضافة الى انها لم تحدد القواعد التي ستتواجد فيها القوات الاميركية بصيغة مستشارين”.

وأوضح الكعبي، ان “التحركات الاميركية ودخول المعدات والاليات العسكرية بين فترة واخرى قادمة من الكويت يؤكد بشكل واضح استمرار التواجد العسكرية داخل العراق من دون تنفيذ اي اتفاق للخروج من اراضيه”.

ولفت الى ان “العراق ليس بحاجة لاي قوات اميركية استشارية، خصوصا ان العراق يخوض حرب عصابات وشوارع ضد الارهاب، وهو اسلوب لاتمتلك اميركا خبرة فيه كالخبرة التي امتلكها الحشد الشعبي في معارك التحرير ضد الارهاب”

  • وكالة الهدف ميديا

اترك تعليق

قم باضافة تعليق
الرجاء ادخال اسمك هنا