الإعلان عن صواريخ عابرة للقارات تضمن أمن روسيا لعقود

257

أعلن المدير العام لوكالة الفضاء الروسية “روسكوسموس”، دميتري روغوزين أن صواريخ “سارمات” الباليستية العابرة للقارات ستضمن أمن روسيا لعدة عقود.

موسكو – سبوتنيك. وقال روغوزين على قناة يوتوب “سولوفيوف لايف”: إن “العمل جار الآن على تطوير منظومة فريدة من نوعها وهي منظومة “سارمات”.

وأضاف: “نختتم الآن فعليا الاختبارات الأرضية لهذه المنظومة بأكملها، ونفعل ذلك بطريقة ستتيح تهيئة الأرضية من خلال تطوير مثل هذا الصاروخ الباليستي القوي، لضمان أمن البلاد وتطورها المستقبلي بالكامل للسنوات الـ30-الـ40 القادمة”.

ومن المقرر أن يحل صاروخ “سارمات” (إر.إس-28) محل أثقل صاروخ استراتيجي في العالم وهو من طراز “فوييفودا” (وفقًا لتصنيف حلف الناتو “ساتانا”، إر.إس-20 في)، وبدأت أعمال التطوير الخاصة بمشروع “سارمات” في عام 2011. وقد تم إنجاز المرحلة الأولى من تجارب إطلاقه في مطار “بليسيتسك” الفضائي بشمال روسيا.

وسيكون الصاروخ الجديد قادرًا على مهاجمة أهداف عبر القطب الشمالي وعبر القطب الجنوبي، متجاوزا أنظمة الدرع الصاروخي.

ويصل مدى صاروخ “سارمات” 18 ألف كلم ووزن الإقلاع الخاص به 208.1 طن، وطوله 35.5 متر وقطره ثلاثة أمتار.

  • سبوتنيك عربي

اترك تعليق

قم باضافة تعليق
الرجاء ادخال اسمك هنا