موقع امريكي : اموال ترامب القذرة ستضعه وراء القضبان

257

اعتبر موقع روستوري الامريكي ، الاربعاء، الرئيس المهزوم دونالد ترامب يمثل زعيما لعائلة الجريمة السياسية، مؤكدا انه “اساء استخدام السلطة كرئيس واستخدم نفوذه لاثراء نفسه وعائلته والمقربين منه”.

وذكر التقرير الذي ترجمته وكالة /المعلومة/ أن ” تجاهل ترامب الصارخ للقانون يعتبر جزءا من علامته التجارية ، لكنه الان لم يعد رئيسا وأصبح عرضة لعواقب غياب القانون الواضح، حيث  تواصل المنطقة الجنوبية في نيويورك تحقيقاتها مع دونالد ترامب في جرائم مختلفة ، والتي قد تشمل التهرب الضريبي أو أنواع أخرى من الاحتيال، حتى أنه من المحتمل أن المدعي العام في مقاطعة فولتون في ولاية جورجيا ، قد يحاكم ترامب بتهمة تزوير الانتخابات ، المتعلقة بجهوده للتلاعب بالأصوات المزيفة وتصنيعها كجزء من مؤامرة الانقلاب”.

واضاف انه ” في حال قيام ادارة بايدن والأغلبية الديمقراطية في الكونغرس تحقيقًا شاملاً في الجرائم والأفعال السيئة الأخرى لرئاسة ترامب ، فمن المتصور أن الرئيس السابق قد يواجه محاكمة جنائية ومدنية، وقد  يواجه ترامب أيضًا التحدي العملي المتمثل في استحقاق مئات الملايين من الدولارات من القروض المصرفية لشركته ، وهي القروض التي ضمنها شخصيًا ولم يعد بإمكانه استخدام الرئاسة لحماية نفسه منها”.

وتابع أن ” مؤامرة ترامب الاستبدادية والكلبتوقراطية مستمرة. لقد جمع ما لا يقل عن 30 مليون دولار من أعضاء طائفته السياسية في الأسابيع التي تلت يوم الانتخابات ، وهي أموال كانت تهدف ظاهريًا إلى تمويل جهوده لإلغاء الانتخابات الرئاسية لعام 2020 وإلغاء فوز جو بايدن، لكن  لم يتم إنفاق الكثير من هذه الأموال بعد ، ويمكن لترامب استخدامها لمجموعة واسعة من الأغراض ، مثل تمويل رئاسة الظل الخاصة به والتمرد ضد الديمقراطية الأمريكية”.

وواصل انه ” وعلى الرغم من جشع ترامب وبخله وعيوبه الأخلاقية الواضحة ، لا يوجد ما يفسر سبب خيانة اليمين الرئاسية باستمرار واتخاذه خيارات أضرت بمصالح البلاد  وبالتالي ، فإن السؤال الذي لا يزال عالقًا: إذا اتبعنا أموال دونالد ترامب ، فإلى أين ستقود ؟ وربما سيكون السؤال الاهم كيف يمكن أن تكون أرباح ترامب كبيرة جدًا ودخله الخاضع للضريبة يبدو صغيرًا جدًا؟ وهنا قد يكمن الكشف عن حقيقته في التهرب الضريبي وايداعه السجن “.

  • المعلومة

اترك تعليق

قم باضافة تعليق
الرجاء ادخال اسمك هنا