مستشار عسكري: جهات سياسية ترفض انهاء الارهاب في جرف النصر لاغراض انتخابية

249

كشف المستشار العسكري السابق صفاء الاعسم، الاحد، عن تلقي تنظيم “ داعش” الاجرامي مبالغ طائلة خلال المدة الماضية من اجل زيادة الهجمات الإرهابية في حزام بغداد وناحية جرف النصر شمالي بابل، مبينا ان الجانب الاميركي يحاول استغلال تلك الهجمات لزيادة اعداد قواته في العراق عبر التحالف الدولي.
وقال الاعسم في تصريح لـ /المعلومة/، إنه “خلال الشهر الماضي شهدت ناحية جرف النصر ثلاث هجمات ضد الجيش العراقي والثانية ضد محطات الكهرباء والاخيرة كانت في الامس ضد الحشد الشعبي”.
واضاف ان “المعلومات تؤكد وصول دعم مادي كبير لعناصر داعش من الخارج وبتواطؤ سياسي محلي من اجل زيادة الهجمات الارهابية والسماح للولايات المتحدة الاميركية البقاء في العراق وزيادة قواتها عبر التحالف الدولي بذريعة حاجة العراق لدعم دولي في محاربة الارهاب”.
واوضح ان “حزام بغداد وجرف النصر بحاجة الى عمليات تطهير كبرى لمنع تسلل العناصر الارهابية فيها”، لافتا إلى أن “هناك جهات سياسية عراقية تعارض القيام باي عملية عسكرية كونها مناطق نفوذ انتخابية”.
وكانت قوات الحشد الشعبي تمكنت، مساء امس السبت، من محاولة تسلل لعناصر تنظيم “ داعش” الإجرامي في ناحية جرف النصر شمالي بابل.

  • المعلومة

اترك تعليق

قم باضافة تعليق
الرجاء ادخال اسمك هنا