مبعوث بايدن يبحث الملف الإيراني مع مسؤولين أوروبيين

    260

    وكالة رويترز تقول إن المبعوث الأميركيّ الجديد الخاصّ بإيران روبيرت مالي بحث في الملفّ الإيرانيّ مع المسؤولين السياسيين في وزارات الخارجية البْريطانية والفرنسية والألمانية.

    بدأ المبعوث الأميركي الجديد الخاص بالشأن الإيراني روبيرت مالي، مباحثات مع مسؤولين من بريطانيا وفرنسا وألمانيا، بخصوص الاتفاق النووي مع طهران، وذلك فور توليه منصبه الجديد في إدارة الرئيس الأميركي الجديد جو بايدن.

    ونقلت وكالة “رويترز” تأكيداً لهذه المباحثات، من مصدرين مطلعين الجمعة، وقال مصدر دبلوماسي أوروبي إن “حوار مالي مع المسؤولين السياسيين بوزارات الخارجية البريطانية والفرنسية والألمانية، يتعلق بمحاولة الإلمام بالملف، وتقييم ما نفكر فيه”.

    وذكر المصدر الثاني أنه “تم بالفعل إجراء المحادثة”، لكنه لم يقدم تفاصيل، فيما لم ترد وزارة الخارجية الأميركية على الفور على طلب للتعليق.

    وفي سياق متصل، نقلت شبكة “سكاي نيوز” البريطانية عن مصادر أوروبية، لم تسمهم، قولهم إن “مالي أجرى الخميس محادثات مع مسؤولين أوروبيين، لتقييم مستجدات الاتفاق النووي الموقع مع إيران”.

    وكان مالي عضواً رئيسياً في فريق إدارة باراك أوباما في التفاوض على الاتفاق النووي مع إيران والقوى العالمية الذي أُبرم عام 2015، وانسحب منه الرئيس السابق دونالد ترامب عام 2018 على الرغم من المعارضة القوية من جانب حلفاء واشنطن الأوروبيين.

    • الميادين

    اترك تعليق

    قم باضافة تعليق
    الرجاء ادخال اسمك هنا