إعلام إسرائيلي: نتنياهو ورئيس الموساد التقيا محمد بن سلمان في السعودية

75

وسائل إعلام إسرائيلية تكشف عن رحلة سرية الى السعودية أقلعت أمس الأحد من مطار بن غوريون، وتقول إن نتنياهو وبرفقته رئيس الموساد التقيا ولي العهد السعودي في مدينة نيوم السعودية بحضور وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو.

كشفت إذاعة الجيش الإسرائيلي عن لقاءٍِ عقد في السعودية يوم الأحد ضم رئيس الحكومة الإسرائيلية نتنياهو وولي عهد السعودية بحضور وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو.

مراسلة الميادين نقلت عن محلل إسرائيلي قوله إن زيارة نتنياهو إلى السعودية ليست سابقة.

وأعلن موقع القناة 12 الإسرائيلية أنه و”أثناء لقاء ولي عهد السعودية وبومبيو توجهت رحلتان إسرائيليتان سريتان من “إسرائيل” إلى السعودية.

في السياق، أعلن موقع القناة السابعة الإسرائيلية  عن “رحلة سرية إلى السعودية أقلعت بالأمس (الأحد) طائرة من مطار بن غوريون باتجاه السعودية ومكثت 4 ساعات تحديداً، في الوقت الذي كان فيه وزير الخارجية مايك بومبيو يلتقي ولي العهد السعودي”.

موقع “يديعوت احرونوت” قال إن الطائرة التي أقلعت من مطار بن غوريون الى السعودية سبق أن استخدمها نتنياهو، وأشار الموقع إلى أن الأخير وبرفقته رئيس الموساد كانا على متن الطائرة.

وأشار إلى أن نتنياهو وبرفقته رئيس الموساد التقيا ولي العهد السعودي واستمرت الرحلة قرابة 5 ساعات.

الموقع المذكور للصحيفة قال أيضاً إن “الطائرة الخاصة التي أقلعت بالأمس من مطار بن غوريون إلى المدينة الساحلة نيوم في السعودية وعادت منها خلال الليل إلى “إسرائيل”، سبق وأن استخدمها نتنياهو في السابق”.

وأشار إلى أن “الطائرة الخاصة هذه هي ذات تسجيل أجنبي لسان مارينو (T7-CPX)، وأقلعت من مطار بن غوريون في الساعة الثامنة والنصف في رحلة مباشرة إلى نيوم.

من جهته، كشف موقع “واللا” العبري، أن “نتنياهو وكوهين أقلعا إلى السعودية بطائرة مدراء خاصة لرجل الأعمال أودي أنجل، حيث مكثت الطائرة 5 ساعات في مدينة نيوم على ساحل البحر الأحمر”.

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية إنه “يمكن التقدير فقط أن أسماء من يكثرون السفر إلى دول عربية هم رئيس الموساد يوسي كوهين، ورئيس مجلس الأمن القومي “مئير بن شابات”، وربما أيضاً رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو. اللقاءات التي يعقدونها أعدت لتعزيز التنسيق الأمني بين الدولة وحتى لمناقشة تطبيع العلاقات”.

وبحث ولي العهد السعودي محمد بن سلمان في مدينة نيوم الأحد مع وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، آخر المستجدات في منطقة الشرق الأوسط.

يذكر أت الإمارات والبحرين وقّعتا مع “إسرائيل” على اتفاق “تطبيع الأسرلة” في البيت الأبيض، بحضور الرئيس ترامب، وبرعاية أميركية الشهر الماضي.

الميادين

اترك تعليق

قم باضافة تعليق
الرجاء ادخال اسمك هنا