المصدر : رأي اليوم
كشفت القناة 12 العبرية أن الموساد الإسرائيلي أرسل معلومات استخبارية حساسة عن حزب الله إلى ألمانيا  مما أدى إلى حظره وذلك بعد أشهر من العمليات التي وصفتها القناة بأنها معقدة.
وبحسب القناة العبرية، فإن المعلومات قدمتها إسرائيل لوكالات المخابرات الألمانية والتي تحتوي على معلومات “تجرم” أنشطة حزب الله على الأراضي الألمانية.
ووفقا لزعم القناة، فإن من بين التفاصيل التي تم الكشف عنها، شبكة غسيل الأموال والمخدرات التابعة للمنظمة، وخلايا “الإرهاب”، ومختبر تصنيع المتفجرات. قادت هذه المعلومات السلطات الألمانية إلى إعلان حزب الله منظمة “إرهابية”.حسب موقع عكا للشؤون الاسرائيلية
وكشف مسؤول إسرائيلي للقناة 12، أن “الخطوة هي نتيجة شهور عديدة من العمل مع جميع الأطراف في ألمانيا. طلبت المخابرات الألمانية تقديم أدلة على تورط واضح وقانوني، وربط المنظمة بنشاط “إرهابي” كبير، وكذلك فعلنا”.
 وأضاف المسؤول “برونو كاهل، رئيس جهاز المخابرات الألماني BND، صديق مقرب للموساد”.
هذ الكشف يأتي بعد أن أصدرت وزارة الداخلية الألمانية أمرا اتحاديا يوم الثلاثاء بحظر حزب الله في ألمانيا. كما اتخذت الوزارة إجراءات إنفاذ بموجب أحكام الأمر. بحلول نهاية الأسبوع، داهمت الشرطة المؤسسات الخيرية والمكاتب التي تستخدمها المنظمة والشركات التابعة لها في جميع أنحاء ألمانيا، وصادرت كميات كبيرة من المعدات والأموال.
ويحظر المرسوم أي اتصال مع نشطاء التنظيم ولا يميز بين أجهزتها المختلفة – عسكرية أو سياسية أو اجتماعية -. ووفقًا لهذا الأمر، يُحظر أي استخدام لرموز المنظمة وأصولها في ألمانيا. إذا وجدت، سيتم مصادرتها.

اترك تعليق

قم باضافة تعليق
الرجاء ادخال اسمك هنا