فرضية عسكرية صينية مفاجئة عن فيروس كورونا ودولة في قفض الاتهام

559

المصدر : KATEHON

كشفت الصين عن فرضية خطيرة بشأن فيروس كورونا المستجد الذي تفشى بدءا من الصين وصولا إلى كل دول العالم.

وبحسب الخارجية الصينية فإن الفرضية العسكرية الصينية تعتبر أن هناك ضلوع أمريكي بنشر الفيروس في الصين وبالتالي هي مسألة علمية موجودة.

وقال المتحدث باسم الخارجية للصحفيين، ردا على سؤال عما إذا كانت الخارجية الصينية تعتقد أن الجيش الأميركي كان يمكنه أن يجلب الفيروس إلى ووهان: “في الحقيقة، المجتمع الدولي، بما في ذلك داخل الولايات المتحدة، لديه آراء مختلفة حول مصدر الفيروس. كما قلت مرارا، يعتقد الجانب الصيني أن هذه قضية علمية وتحتاج إلى الاستماع إلى رأي المختصين”.

وأضاف أنه في الآونة الأخيرة ظهرت هناك الكثير من النظريات المتعلقة بمصدر الفيروس، وأدلى العديد من كبار المسؤولين الأمركيين وأعضاء الكونغرس بتصريحات مختلفة غير دقيقة وغير مسؤولة، تشوه الصين.

وكان المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، تشاو لي جيانغ، قد قال في وقت سابق إن الجيش الأمريكي كان يمكنه جلب الفيروس إلى مدينة ووهان الصينية، وحث الولايات المتحدة على “التفسير” و نشر بياناته.

تصريحات تشاو لي جيانغ جاءت ردا على ما ذكره رئيس مركز الوقاية من الأمراض ومكافحتها “سي دي سي”، روبرت ريدفيلد، حول اكتشاف عدد من حالات الفيروس التاجي في أمريكا بعد وفاة أشخاص ُزعم أنهم ماتوا بسبب الإنفلونزا.

هذا وصنفت منظمة الصحة العالمية يوم 11 مارس/آذار الجاري فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض “كوفيد 19″، وباء عالميا.

اترك تعليق

قم باضافة تعليق
الرجاء ادخال اسمك هنا