هل بدأ اتاتورك السعودية علمنة المملكة؟

487
المصدر : قناة العالم

يعتبر باحثون سياسيون ان إبن سلمان يعتبر اتاتورك السعودية ويسعی الی تطبيق علمنة السعودية تدريجياً.

ويؤكد الباحثون ان مشروع علمنة السعودية والذي يطبقه الاتاتورك السعودي محمد بن سلمان، هو مشروع كتب عام 2007 في معهد رنت الاميركي وسمي أنذاك بالاسلام الديموقراطي والاسلام العلماني.

ويوضح باحثون سياسيون ان بن سلمان بدأ متسرعاً بتطبيق هذا المشروع بحيث أطاح بمرتكزات الدولة السعودية التقليدية في فترة قياسية.

ويضيف الباحثون ان إبن سلمان حول السعودية الی دولة تريد ان تجري عملية استئصالية لكبدها وقلبها ودمها وفي نفس الوقت تبقی حية وهذا مستحيل. فتسببت الاعتقالات الواسعة من المناطق المختلفة الی اختزان غضباً هيأ الارضية للانقلاب ضد بن سلمان.

ويؤكد أكاديميون سياسيون ان ضباط السي.آي.ايه الاميركي منتشرون في كافة مفاصل الدولة السعودية وهم من سرّب المعلومات التي تتعلق باعتقال الامراء السعوديين.

ويشير اكاديميون الی ان محمد بن نايف كان رجل دولة محبذا لدی السي.آي.ايه الاميركي بحيث اعطته ميدالية كبری لجهوده في مكافحة الارهاب وكانت تنتظر الوقت لأن يصبح ملكاً للسعودية. لهذا حاول بن سلمان كسب ود الرئيس الاميركي دونالد ترامب وصهره جيرارد كوشنر عن طريق المال والبزنس ليضمن لنفسه العرش.

ويستبعد خبراء بالشؤون الدولية ان تحصل معارضة لما قام به بن سلمان من اعتقال كبار الامراء، معتقدون ان الخط الاحمر للعائلة الحاكمة في السعودية هو خسارة الحكم وأنهم لايبالون بكيفية حكومة الاشخاص بل يبالون بأن تبقی مصالحهم محفوظة ضمن العائلة الحاكمة.

ويتوقع خبراء بالشؤون الدولية موت الملك سلمان أو احتضاره مؤكدون ان هناك عرف داخل العائلة الحاكمة وهو انه لايتجرأ أحد علی الملك الا اذا أصبح في حالة احتضار او موت، وربما وقعت هذه المحاولات ضد بن سلمان، لهذا السبب.

ويری باحثون سياسيون ان اقفال جدة ومكة بحجة انتشار فيروس كورونا لم يكن سوی حجة لمنع الجماهير الوهابية والمعارضة من الانضمام الی الانقلاب ضد بن سلمان، لانه السعودية اقفلت جدة ومكة ولم تقفل الحفلات الترفيهية وهذا يثبت انها لم تكن عملية وقائية من المرض بقدر ما هي عملية وقائية من حدوث انقلاب.

اترك تعليق

قم باضافة تعليق
الرجاء ادخال اسمك هنا