نتائج انتخابات الكيان الاسرائيلي .. ‘بيبي’ لازال في ورطة

453

المصدر : قناة العالم

الخبر:

بعد فرز 99 بالمائة من الاصوات في الانتخابات العامة التي جرت في الكيان الاسرائيلي يوم الاثنين، أصبح من المؤكد أن يحصل حزب الليكود الذي يتزعمه بنيامين نتنياهو على 35 مقعدا ، وحزب ازرق ابيض الذي يتزعمه بيني غانتس على 32 مقعدا، في الكنيست الاسرائيلي الذي يضم 120 مقعدا.

إعرابه:

-هذه النتيجة كشفت حجم الكذب الذي مارسه نتنياهو خلال اليومين الماضيين ، لكبار المعلقين في وسائل الاعلام في الكيان الاسرائيلي، فقد روج نتنياهو لكذبة ان التوقعات كانت تؤكد حصول حزب الليكود على 36 او 37 مقعدا.

-من الواضح ان كل رئيس وزراء يحتاج عادة لائتلاف يسيطر على 61 من مقاعد الكنيست ليتمكن من تشكيل الحكومة، بينما تؤكد نتائج الفرز شبه النهائية اليوم ، أن أي تحالف يمكن أن يشكله نتنياهو لن يحصل سوى على 58 مقعدا.

-يبدو ان كل الدعم الذي حصل عليه نتنياهو خلال الفترة التي سبقت الانتخابات من الثلاثي ترامب وابن سلمان وابن زايد وباقي عرب التطبيع، لم يرفع حظوظه الانتخابية، بسبب قضايا الفساد التي تلاحقه.

-حال غانتس الذي يتزعم حزب أزرق أبيض ليس بافضل من نتنياهو ، فهو بعيد كذلك عن تشكيل تحالف نظرا للتباين في الافكار داخل معسكر الرافضين لنتنياهو الذي يضم أفيغدور ليبرمان وزير الحرب السابق، وكذلك احزاب القائمة العربية.

-يبدو ان تشبث نتنياهو بالسلطة بدعم امريكي وعرابو التطبيع في المنطقة، من شأنه أن يثير أزمة جديدة وربما تؤدي لاجراء انتخابات رابعة، بعد ان شهد كيان الاحتلال ثلاث انتخابات عامة خلال سنة واحدة، الامر الذي دفع الى ان تتعالى الاصوات حتى داخل حزبه حزب الليكود، تطالبه بالتنحي.

-الحالة الشاذة التي يعيشها الكيان الاسرائيلي بسبب تشبث نتنياهو بالسلطة تهربا من المحاكمة، جعلت حزب أزرق أبيض يفكر بطرح تشريع يمنع كل رئيس وزراء تطارده تهم فساد، تشكيل حكومة.

-من المؤكد ان نتائج محاكمة نتنياهو بقضايا الفساد التي ستبدأ يوم 17 مارس آذار، ستكون كارثية ليس على نتنياهو فقط الذي سيجد نفسه خلف القضبان، بل على رفيقه دربه بالفضائح ترامب وعلى حظوظه الانتخابيه، وعلى عربان المنطقة الذين جندوا كل الامكانيات من اجل عيني بيبي!!.

اترك تعليق

قم باضافة تعليق
الرجاء ادخال اسمك هنا