خبير: أميركا تتواجد في العراق وفق اتفاقية سرية مع العبادي وعبد المهدي

    702

    كشف الخبير الامني كاظم الحاج،أن القوات الاميركية تتواجد في العراق وفق اتفاقية سرية مع حكومات العبادي وعبد المهدي، مبيناً ان تلك القوات اعدت عدتها وقواعدها في عهد العبادي وطفت الى السطح خلال فترة عبد المهدي.

    وقال الحاج في تصريح ، ان “التحركات الاميركية اصبحت ضاهرة للعيان ومستفزة للعراقيين وبسلاح كامل وعودة لما كانت عليه الامور قبل 2011، وهذا يفسر على ان هناك اتفاقية سرية مابين الاميركان وحكومة عادل عبد المهدي”، مبينا أن “هناك مصادر اميركية تؤكد وجود مفاوضات سرية تجري بين اميركا والحكومة العراقية على ارسال وزيادة هذه القوات وتحركها بشكل واضح في المدن العراقية”.

    وأضاف، أن “القوات الاميركية وخلال فترة حكم حيدر العبادي عملت على بناء القواعد الخاصة بها بالاضافة الى زيادة اعدادها من اجل تكون قادرة على التحرك داخل المدن، حيث ان الامر جرى بصورة تدريجية، مما يؤكد ان هناك اتفاقيات سرية بين الحكومتين السابقة والحالية”.

    واوضح الحاج، أن “التحرك الاميركي ياتي بالتزامن مع التحركات الارهابية وفي نفس المناطق التي تتواجد فيها، وما ادلى بها قائد مكافحة الارهاب بانه لاتوجد مناطق ساخنة، ليس صحيصاً بل ان اين ماتوجد القوات الاميركية توجد المناطق الساخنة”.

    اترك تعليق

    قم باضافة تعليق
    الرجاء ادخال اسمك هنا