فنزويلا في مرمى المؤامرات الامريكية .. هل تستطيع امريكا فرض ارادتها وتغيير النظام في ظل التدخل الروسي القوي لصالح الرئيس الشرعي

829

الاستاذ مؤيد العلي

مقدمة :-
– تقع فنزويلا على الساحل الشمالي من أمريكا الجنوبية ويبلغ عدد سكانها 30مليون منهم 1.6مليون أصولهم عربية, وتعتبر إحدى أواخر معسكرات اليسار(الاشتراكية) في أمريكا الجنوبية.
وهي تمتلك اكبر احتياطي نفطي في العالم بحوالي 297مليار برميل.
– المؤامرات الأمريكية على فنزويلا مستمرة منذ عام 1999 عند تولي الاشتراكي تشافيز رئاسة الحكومة الفنزويلية الذي كان يدعو الى التكامل السياسي والاقتصادي لدول أمريكا اللاتينية وكان معارضا للعولمة وللسياسات الأمريكية وبعد وفاته عام 2013استمر مادورو الرئيس الحالي على ذات النهج.
– الاقتصاد الفنزويلي(خصوصابعد انهيار اسعار النفط عام 2014) يعاني حالة من التدهور فالتضخم يضرب بشدة والناس يعانون من انقطاع الكهرباء والمياه ونقص الغذاء والدواء ومايقارب 3 ملايين شخص هاجروا الى الدول المجاورة لفنزويلا .
واهم سبب للانهيار الاقتصادي هو الحرب الاقتصادية الأمريكية على فنزويلا وبمساندة اليمين المعارض في فنزويلا.

ماذا يحدث الان في فنزويلا:-
مايحدث في فنزويلا هو انقلاب بدعم أمريكي معلن بدء العمل عليه منذ فوز مادورو بالولاية الثانية حيث حصل على 68%من الأصوات في الانتخابات التي جرت في أب 2018 ، حيث شككت أمريكا في نتائج هذه الانتخابات وساندها في ذلك اليمين المعارض الذي يسيطر على البرلمان الفنزويلي والذي قاطع الانتخابات الأخيرة.
– مؤخرا أعلن رئيس البرلمان واليمين المعارض غوايدو نفسه رئيساً لفنزويلا وكان ذلك أثناء تجمع لأنصاره وهذه الخطوة أتت بعد عودته من واشنطن في بداية العام الحالي.
وتبع ذلك خروج لمتظاهرين قسم منهم يؤيد هذه الخطوة والقسم الأخر يرفضها ويؤيد مادورو الرئيس المنتخب وحدثت اضطرابات
عنيفة وحاول اليمين المعارض كسب الجيش لجانبه لكن المنظومة العسكرية الفنزويلية رفضت ذلك إلا القليل الذي سلم أسلحته للمعارضة. وحاليا كل طرف يحشد انصاره في شوارع فنزويلا.
ماهي اسباب العداء الامريكي لفنزويلا:-
1-فنزويلا بلد غني جدا بالنفط والذهب.و أمريكا طامعة بهذه الثروات وتريد الاستحواذ عليها .
2- أمريكا كانت دائما تعتبر نظام كاسترو في كوبا وتشافيز في فنزويلا رأسا حربه روسيا والصين وأنهما خطر على النموذج الليبرالي الأمريكي.
3- فنزويلا لها علاقات متميزة مع خصوم أمريكا (روسيا /الصين/ايران).
4- هناك اتفاقية للتعاون العسكري بين فنزويلا وايران مكنت ايران من تحريك قطعها العسكرية الى امريكا اللاتينية وهو ما لا تقبله امريكا بوصول ايران الى مسافة لايمكن السكوت عنها كما تعبر امريكا عن ذلك.
هل تنجح امريكا في تغير النظام:-
– الرئيس المنتخب مادورو يمتلك ورقة قوة مهمة جدا وهي الجيش الذي رفض اعلان غوايدو زعيم المعارضة نفسه كرئيس للبلاد.
والمعارضة حاولت ان تتغزل بالجيش مرة اخرى عندما اعلنت عن عفو في المستقبل يشمل افراد الجيش الذين كانوا في صف نظام مادورو.
– امريكا تساند المعارضة الفنزويلية بقوة وقالت لها «كافة الخيارات مطروحة» والمعارضة فهمت من ذلك اما تدخل امريكي مباشر لاسقاط النظام او تزويدهم بالسلاح.
– روسيا تساند الرئيس المنتخب مادورو وتقف معه بقوة وكذلك تركيا والعديد من الدول التي رفضت التدخلات الامريكية في فنزويلا ومن هذه الدول ايران ولبنان وغيرهم.
– الاحداث في فنزويلا لم تعد شان داخلي بل اصبحت قضية دولية واليوم فنزويلا تمثل ميدان للصراع الامريكي الروسي.
– لااعتقد ان تتدخل امريكا عسكريا في فنزويلا وانما ستعزز دعمها للمعارضة بكل الطرق وستعمل مع المعارضة لاستمالة الجيش لصالحهم.
– قد تكون للمفاوضات المتوقعة بين مادورو وامريكا دور في حسم الأزمة الفنزويلية.

اترك تعليق

قم باضافة تعليق
الرجاء ادخال اسمك هنا