خبير أمني: القوات الأمريكية تمنع فصائل الحشد من الوصول لـ “وادي حوران”

    955

    أكد الخبير الأمني عباس العرداوي ان القوات الأمريكية كانت وما زالت تمنع القوات الأمنية من الوصول إلى وادي حوران وكشف حقيقة تواجد العصابات الداعشية فيه.

    وقال العرداوي في تصريح  إن ” القوات الامريكية وطيران التحالف الدولي يمنعان دائما القوات المسلحة لعراقية من الوصول الى وادي حوران خوفا من كشف حقيقته وانهاء الوجود الداعشي فيه”.

    وأضاف إن “الوجود الارهابي في وادي حوران يعتبر أول منطقة تم كشفها من قبل عناصر الأمن الوطني والتي استعانت بعدها بالقوات العسكرية وراح ضحيتها العقيد محمد الكروي”، مبينا إن ” الوادي العميق يمتد حتى الوادي اليابس داخل الأردن و يشكل ممر إرهابي كبير جدا يصل إلى مستوطنات الكيان الصهيوني”.

    وبين العرداوي إن “هذا الوادي لا يمكن السيطرة عليه لأن جزء منه داخل الأراضي الأردنية الحدودية، فضلا عن الطبيعة الوعرة للجغرافية التي فيه التي لا تسمح بتجول المركبات والعجلات العسكرية وهذا العمق يمتد إلى عشرات الكيلومترات في بعض الأماكن”، لافتا إلى إن “تلك الأسباب سمحت للجماعات الإرهابية ببناء المقرات والممرات الإرهابية في الوادي”.

    ودعا الخبير الامني “القوات الأمنية إلى استخدام الطائرات المسيرة لدراسة المنطقة ومعرفة الوجود الإرهابي وأعدادهم ومعطيات الأرض، ناهيك عن الاستمرار في الطيران الجوي العسكري لاستهداف تلك المقرات وقطع الطرق المؤدية إلى حوران”.

    وأشار إلى إن “الحشد الشعبي وفصائل المقاومة يمتلكان مقدرة عسكرية تتيح لها تنفيذ عمليات تطهير للعصابات الاجرامية في تلك المنطقة الوعرة وانهاء الوجود الداعشي فيها”.

    اترك تعليق

    قم باضافة تعليق
    الرجاء ادخال اسمك هنا