الحاج: نقل الإرهابيين من سوريا للعراق لمحاكمتهم مخطط أمريكي لضرب العلاقات الخارجية

    780

    رأى المحلل السياسي كاظم الحاج، قيام التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية بنقل عدد من قيادات تنظيم “داعش” الإجرامي المحتجزة في سوريا للعراق لغرض المحاكمة مخطط جديد لضرب العلاقات الخارجية العراقية مع دول العالم.

    وقال الحاج في تصريح ، إن “واشنطن تسعى من خلال نقل قيادات داعش المحتجزة في سوريا للعراق لضرب العلاقات الخارجية العراقية مع دول تلك القيادات الإرهابية”، لافتا إلى إن “نقل الإرهابيين من قبل التحالف الدولي لم يحصل لغرض المحاكمة فسحب إنما مخطط لإثارة فتنة دولية مع العراق وتمرير عدد من القيادات داخل الأراضي العراقية لزعزعة امن البلاد”.

    وأضاف أن “القضاء العراقي تنعقد ولأتيه على من يرتكب الجريمة داخل الأراضي العراقية وبخلاف ذلك ستكون هنالك تداعيات دولية تجاه العراق”، مبينا إن “واشنطن تسعى من خلال نقل قيادات داعش المحتجزة في سوريا للعراق تمرير عدد من الإرهابيين للمناطق الحدودية بين البلدين لتنفيذ المخطط الأمريكية بعودة المجاميع المسلحة للبلاد لتحقيق بقاء قواتها القتالية”.

    وكان الخبير القانوني طارق حرب قد أكد، امس الأربعاء، أن قيام التحالف الدولي بزعامة أمريكا بنقل قيادات “داعش” الإرهابية المحتجزين في سوريا للعراق لمحاكمتهم  اجراء غير قانوني.

    وكانت منظمة هيومن رايتس ووتش قد كشف، اليوم الاربعاء، أن الولايات المتحدة الأمريكية تقوم بشكل غير قانوني بنقل اعضاء في عصابات “داعش” الإجرامية من سوريا الى العراق بحجة تقديمهم للمحاكمة.

    اترك تعليق

    قم باضافة تعليق
    الرجاء ادخال اسمك هنا